BLOGGER TEMPLATES AND TWITTER BACKGROUNDS »

الاثنين، 27 أبريل، 2009

جارة القمر


بسم الله الرحمن الرحيم
عالم التدوين اسم خاطى لان الاسم الصحيح هو اسرة التدوين من منكم لا يشعر هنا الا بانه بين اهله واصدقاءه واقاربه باى صفة تختارونها المهم اننا مقربين من بعض بشكل جميل وراقى
اننى وبكل اسف لا اعرف منكم اى شخص بصفة شخصية نهائيا ولكن احساسى بكل كلمة اكتبها الان حقيقى 100% وتوجد بيننا الان اخت فاضلة هى ( جارة القمر ) ربما من بينكم من يعرفها ،، لقد تغيبت لفترة طويلة جدا وازداد القلق عليها كثيرا وقد فؤجئت بالامس بعودتها ولكن بالم شديد جدا بها عرفت ان سبب غيابها هو مرض اعز ما فى هذا الوجود (والدتها) جاءت تطلب من اخواتها الدعاء ،، واكثر ما فى يدى هو الوقوف بجانبها بشكل معنوى ،، ولست بمفردى ولكنى اريدكم جميعا معى ،،لاننى مررت بما مرت به جارة القمر قبل ذلك وكنت احتاج الى الشعور باننى لست بمفردى كل ما اتمناه منكم هو تواجدكم هناك معها لموازراتها ولاحياء الامل اكثر واكثر بين جدرانها
وجزاكم الله عنى كل خير
هذا رابط الموضوع
http://sadnessisland.blogspot.com/
وللتعليق المباشر من هنا
واتمنا فعلا عندما اذهب هناك اجدكم جميعا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الخميس، 23 أبريل، 2009

رصيف رقم 3




قطار اسكندرية رقم 911 والمقرر قيامه الساعة الحادية عشر يقف على( رصيف 3 )لم يكن هذا مجرد نداء بل كان وحش بلا رحمة انقض على عقل ذلك الرجل ،شل افكاره حطم بداخله كل ما يمكن تحطيمه انقض على قلبه قتل الاحلام الوليدة طوفان اجتاح مدنه ولم يبقى سوى مدينة الامل انه يتجه اليها مسرعا وها هو سينقض عليها ولكنه توقف ، ماذا حدث ، لقد امسكت حبيبته يده بقوة ، فتقدم الامل ليهزم عدوه ،امسكت يده وهى تقول ، جئنا بالامس على نفس الرحلة ، ولكننا كنا غرباء وعندما جلست جانبك ، إجتذبت لك بكل حواسى وعندما جاءت الفرصة للحديث وجدنا انفسنا مع انفسنا ،لا اعرف كيف ، انك لست حبيبى لان حبيبى لم يجعلنى اشعر بما جعلتنى اشعر به ، انك انا ، انت انا ، ولكنك يا انا بكل اسف لست انا ،يكفينى من عمرى ذلك اليوم معك ،، ولكن يا عزيزتى ،، لا بل قل يا حبيبتى اننى اراها فى عينك تصارع الاحزان ، لم يبقى فى عمرى الا دقائق فامنحنى إياها ،، ولكن يا عزيزتى لا اريدك ان تكونى فريسة للغربة مثلى ما بكِ من جروح يكفيكى ،، ولكن جروحى قد إنصهرت من دفء إحساسك يا ........... وفى هذه اللحظة سَمع النداء الاخير للرحلة وهو يرى فمها يتحرك لكنه لم يسمعها كان يشعر بها ويتالم ولكنه قتل سره داخله حتى لا تتالم اكثر من ذلك وعندما انتهى النداء توقفت هى ايضا عن الحديث ، فتوجهوا الى القطار ووقف هو على باب القطار يسمعها وهى تقول لا تتركنى هكذا اننى اتمزق ،، فرفع يده ملوحا لها وهو يقول لا اله الا الله ،، فلم تستطع الرد عليه وتحرك القطار وهى صامتة تتساقط منها الدموع بلا حساب ،
وظل واقفا حتى اختفت رؤيتها لعينه من كثرة الدموع والتفا ليذهب الى مقعده فوجد امامه ذلك الوحش ينقض عليه فاستسلم له فالامل الاخير لم يرافقه وظل صامتا هناك على رصيف رقم 3

الأحد، 19 أبريل، 2009

اجمل حورية


احُبك وسئمت طرق الحب البدائية
لم تصل لوصفك كل الاشعار العنترية
وقيس ، خيب ظنى فيه
وكل الاعمال النزارية
من انتى ، الا تحملين اوراق هوية
احُبك وهذا الحب لم يوصف بقصيدة
منذ العصور الجاهلية
اشعل قلبى ثورة الشك بين افكارى
فارسلت جيوشها لرصد حروفك الهجائية
وعادت بخفى حُنين
عادت مشتتة بكل الطرق الهمجية
عادت تسخر منى ومن كلماتى
عادت بحرفا آثير
إنحنت له كتاباتى
عادت بحرف
لا وجود له فى العربية ومشتقات اللاتينية
عادت بحرف
لا يدل على انك عبلة او ليلى العامرية
عادت بحرف
آثار جنونى وسيثير جنون الطفلة الواقعية
عادت بحرفا توجته على عرش حروفى
وجلست جانبهم
عبدا لا يريد الحرية
ومن لا يقبل ان يكون
عبدا بين يد اجمل حورية

الاثنين، 13 أبريل، 2009

مجروح اوى






مجروح اوى
اوى ، اوى
والدمع رافض يجرح خدودى
بيقولى قلبك لازم
لازم ينكوى
جف الحبر من القلم
من نار قلبى والالم
قلت يا قلم خد من دمى وإرتوى
اكتب حكايتى وقول للفراق
إنى خلاص ، هارجع مدينتى وأنطوى
راجع خلاص لبحور دموعى
وياريت رجوعى يقدر يحِتوى
جرحى اللى راجع يزيد المواجع
آه بجد ، حاسس بعمرى بينتهى
بعشق بجد وباحزن بجد
ومؤمن باللى انكتب لازم ينقرىء
مجروح اوى


اوى ، اوى
والجرح فى قلبى بيقول آه
طعم المر ازاى انساه
وزمانى دايما لِيه بيشتهى
موج البحر شايل هموم كل البشر
بيروح ويجىء معاه الرضا من القدر
حكيت له حكايتى
راح وغاب
سالت عليه النورس
قالى الموج فى السكة إنكسر
متحملش جروحك
راح الموج فى جروحك هدر
كل جروحك باللى قابلته ما تنتضهى
انت خلاص ، خلاص منتهى
مجروح اوى
اوى ، اوى
-ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بكل اسف مازلت متغيب

الثلاثاء، 7 أبريل، 2009

حديث عينى


الشوق فى عينيكِ بلا حدود
يطلق سهامه نحو قلبى
بلا رحمة بلا شفقة
بلا هدفا ً مفقود
أصاب كل أرجائى بدفئا عميق
وإستقر بين أحداقى
يملا عينى ثقتا ً وبريق
بريق عينى فى حُبك
صار كالكنز المرصود
الكل يتساءل ، من اين لك هذا
وانت فى حيزا ُ محدود
حديث عينى عن حُبك
احاط بى كل العيون
آثار الجدل فى ساحة الغرام
تحت حصار كتائب الظنون
حديث عينى عن حُبك ِ
اشتق من الصمت كلماتً بلا حروف
ومن الشمس نسيم الهوا المألوف
ومن الداء الدواء فى كل الظروف
صارت عينى مشفى العاشقين
والنظر لها موصوف
احُبك وجسر الامل فى لقاءك ممدود
الى غداً وبعد غد رغم انف القيود
احبك وصدقى فى حبك بلا حدود
*****************
اعتذر عن غيابى فى الايام الماضية
وبكل اسف القادمة ايضا